بالنسبه للعنايه بالشعر فان التشخيص الذي يعمل قبل اختيارك الطريقه للعلاج مهم جدا. فاذا لم يتم اجراء العلاج المناسب فان النتائج تكون غير ناجحه لان الطريقه للعلاج تختلف بناءا على سبب فقدان الشعر. فعلى سبيل المثال فان رعايه الشعر لسقوطه نتيجه لمشاكل جينيه او لمشاكل اخرى سوف تختلف طرق العلاج بوسائل متعدده وبطرق منوعه.

فقبل رعاية الشعر فان العياده والاطباء سوف يقومون بالفحوصوات والتحاليل المناسبه لتحديد سبب الاصابه بفقدان الشعر بعدها سوف يقومون بالعلاج الفعال المناسب. وكذلك قد يكون السبب جيني او حيوي بالنسبه لفقدان الشعر وايضا قد تكون هناك عوامل بيئيه تؤثر على ذلك, فطبيبك سوف يعطيك العلاج المناسب بناءا على هذه العوامل بعد فهمها وتحليلها. احيانا يمكن تطبيق انواع اخرى من العلاج قبل عملية الزراعه فعندما يبدأ تساقط الشعر تستطيع ان ترى العياده الطبيه المختصه والتي سوف تمتلك الحل لتساقط الشعر.

بالاعتماد على الخبره وخبرة الاطباء وما قبل زراعة الشعر فان النتائج التي يتم الحصول عليها مع الطريقه الصحيحه لمعالجة المشاكل. احيانا يكون تساقط الشعر كاعلان ان لديك مشكله صحيه اكبر من ذلك وفي هذه الحاله يجب احالة المريض الى المستشفى لاجراء الفحوص اذا كان بحاجه الى ذلك بعدها يمكن ان يكتسب صحته. وبالنسبه لعمليات زراعة الشعر فان اجراء التشخيص والتحاليل المناسبه ضروري جدا. في هذه الحاله فان خبرة العياده والاطباء تلعب دورا مهما في ذلك وسوف تعطيك الطريق الصحيح للقيام بذلك. لذلك اخر دائما العياده التي بها الاخصائيين مما يملكون الخبره فالامر سوف يكون اكثر فائده لك بالاضافه الى ان العمليه سوف تكون فعاله واسرع مما ينعكس ايجابا على صحتك.