ميزوثيرابي للشعر

تمتاز مادة الميزوثيرابي بما يلي:

التقليل من الالتهابات، تحفيز نمو بصيلات الشعر الجديدة، تحفيز الخلايا لإفراز البروتينات التى تساعد فى تقوية بصيلات الشعر ومنع التساقط، وتحفيز الأنسجة لإعادة تشكيل الخلايا التي توجد بفروة الرأس مما يساهم فى زيادة نمو بصيلات الشعر, زيادة حيوية وقوة الشعر الى جنب إكسابه مظهر صحى. كما يعتبر أحد التقنيات التجميلية الحديثة الغير جراحية التى تهدف لنمو الشعر وذلك عن طريق حقن فروة الرأس بواسطة حقن دقيقة جداً، تعمل على استهداف أنسجة معينة من طبقة الميزوديرم من الجلد ,  التي تبعد مسافة 1 ملليمتر من فروة الرأس.

طريقة إجراء حقن الشعر بالميزوثيرابى

قبل إجراء حقن الميزوثيرابي للشعر يتم إخضاع المريض لتخدير موضعي عن طريق المخدر، أو عن طريق الثلج في بعض الأحيان، ويتم استخدام إبر دقيقة جدًا لحقن سائل موضعي في المنطقة المصابة بعمق حوالي 1 ملم على عدة جلسات حسب حجم المنطقة.

يحتوي السائل المستخدم في الحقن على مجموعة متنوعة من المكونات المساعدة على إعادة نمو الشعر وتقويته، قد تشمل محتويات السائل الفيتامينات , المعادن, الأحماض النووية , الأحماض الأمينية والإنزيمات، كما يمكن تشكيل محتوى الحقن بحسب حالة كل مريض على حدة.

الحالات التي يلائمها العلاج الميزوثيرابي

تناسب تقنية حقن الميزوثيرابى كل من يعانى من مشكلة الصلع وتساقط الشعر، ويرغب فى الحصول على نتائج طبيعية ودائمة ليس فقط حلول مؤقتة وسريعة، بشرط ألا يعانى من أى حساسية تجاه أى من المواد المستخدمة فى عملية الحقن لذلك يتم إجراء اختبار حساسية قبل الخضوع لحقن فروة الرأس.

فوائد الميزوثيرابي للشعر

علاج الميزوثيرابي من العلاجات التي يتم بها حقن بصيلات الشعر بالفيتامينات اللازمة والتي يحتاجها الشعر لينمو ويتوقف تساقطه، ولمنحه الحيوية واللمعان. كما أنّ هذه الحقن تمد بصيلات الشعر بالأنزيمات التي يحتاجها بكميات كافية لتعزز من قوة البصيلات وتنشط الدورة الدموية في فروة الرأس، الى جانب ذلك لعلاج الميزوثيرابي للشعر القدرة على تغيير طبيعة الشعر بعد استخدامه لمدة كافية، قد تقدر هذه المدة بحوالي الشهرين إلى ثلاثة أشهر، حيث أنّ مفعوله يبداْ بالظهور من الحقنة الثانية فنلاحظ نمو الشعر في الأماكن الفارغة.  يمتاز حقن الميزوثيرابى على غيره من التقنيات سواء الكيراتين، العلاج بحقن البلازما أو علاج الشعر بالفلير بما يلى:

حقن فروة الرأس وتنشيط الخلايا والدورة الدموية بطريقة ميكانيكية، مع استخدام مادة أسيتيل تتراببتيد-3 فى المزيج المستخدم بالحقن، وتعتبر تلك المادة بديل للمينوكسيديل فتساعد فى زيادة معدلات نسب النجاح المتوقعة لعلاج الصلع وتساقط الشعر من 50% إلى 90-92%.